سامي نعاش الأقرب لقيادة منتخب اليمن

بات المدرب سامي نعاش الأقرب لقيادة المنتخب اليمني لكرة القدم خلال الفترة القادمة خلفاً للأثيوبي المؤقت ابراهام مبراتو استعدادا للتصفيات المؤهلة لنهائيات كأس آسيا المقبلة التي تستضيفها الإمارات صيف 2019 وتسحب قرعتها الشهر المقبل بكوالالمبور.

وكان سامي نعاش متوقفا لأكثر من عامين ونصف عن التدريب مقيماً بالإمارات بعد مشاكل كانت عالقة بينه وبين عدد من أعضاء اتحاد الكرة وأبعدته عن قيادة المنتخب قبل خليجي ٢٢ بالرياض.

وأكد أمين عام الاتحاد الدكتور حميد شيباني أن رئيس الاتحاد العيسى سيحسم أمر ترشيح النعاش الثلاثاء بعد أن وضعت أمامه العديد من الخيارات والملفات بأسماء عدد من المدربين الوطنيين المؤهلين لقيادة المنتخب في ظل هذه الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد والتي تعذر معها التعاقد مع جهاز فني أجنبي.

ويتوقع أن تسند مهمة مساعد المدرب إلى الكابتن محمد النفيعي مدرب منتخب الشباب ليكون ضمن الجهاز الفني الجديد باعتباره من أبرز المدربين اللافتين للأنظار بالمستوى المتقدم والخبرة والتجربة مع منتخب الشباب.

 ووفقاً للدكتور شيباني من المتوقع أن يعتمد الجهاز الفني الجديد على قائمة الأسماء للاعبين المحترفين بالخارج، وأبرز الأسماء من اللاعبين في الداخل ضمن قائمة سابقة موسعة اعتمد عليها مدربو المنتخب خلال الفترة الماضية.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص