إسرائيل تنشر بيانات جديدة عن يهود اختفوا أثناء هجرتهم من اليمن

 نشرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية وثائق من أرشيف الدولة تزعم أنها تحتوى على بيانات جديدة تتعلق بأطفال اليهود اللذين اختفوا أثناء هجرتهم من الدول العربية إلى إسرائيل فى الفترة من عام 1948 وحتى عام 1954.

 

وأضافت الصحيفة طبقا للأرقام التى نشرت فإن ما يقارب من 200 ألف وثيقة هى كل المواد التى استخدمت من قبل لجنة التحقيق الحكومية فى قضية 'اختفاء أطفال اليمن' مطلع الخمسينيات من القرن الماضى، والتى كان من المفترض أن تصبح متاحة للإسرائيليين فى عام 2031.

 

وقال رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، الذى شارك فى حفل الكشف عن الوثائق فى مكتب رئيس الحكومة، "إننا لا نعرف مصير أطفال اليمن"، ومن الصعب تخيل أن ذويهم ظلوا ما يقارب 60 عاما دون معرفة مصير أبنائهم.

 

وأوضح أنه بإمكان أى إنسان أن يطلع على نحو 400 ألف صفحة تحتوى على مجمل المعلومات المتوفرة.

 

تجدر الإشارة إلى أن لجنة 'كوهين – كيدمى' التى عملت منذ 1995 حتى 2001، قررت أن غالبية الأطفال الذين اختفوا قد توفوا، فى حين أن مصير عشرات آخرين غير معروف، ولم تتوفر أدلة على اختطافهم.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص