الانقلابيون يهجرون سكان بلدة في ريف الجنوب

تهجير سكان - ارشيف

تهجير سكان - ارشيف

هجرت ميليشيات الانقلابيين سكان بلدة الشريجة في ريف جنوب اليمن، عقب أعمال قصف عشوائية أجبرتهم على مغادرة مساكنهم في أحدث عملية تهجير تقوم بها الميليشيات الموالية لطهران.

وقال سكان لـ24 إن "مليشيات الحوثي أطلقت قصائف من الأسلحة الثقيلة على سكان بلدة الشريجة وطلبت منهم سرعة إخلاء منازلهم بزعم أنها أصبحت ساحة حرب".

وقال مصدر في القوات الموالية للشرعية، إن "تهجير الانقلابيين لسكان بلدة الشريجة يهدف إلى زراعة الألغام في البلدة، في محاولة لعرقلة عملية تحريرها التي سوف تنطلق قريباً"، وأكد إن "الألغام التي زرعها الانقلابيون في بلدتي الشريجة وكرش المتجاورتين خلفت عشرات الضحايا والجرحى، كان آخرها مقتل مدني في انفجار لغم أرضي في بلدة الشريجة".

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص