اكتشاف عضو جديد في جسم الإنسان

كشفت دراسة جديدة، عن عضو جديد في الجسم، كان يعتقد في السابق بأنه جزء من الجهاز الهضمي، ليرتفع بذلك مجموع الأعضاء البشرية إلى 79 عضوًا. الدراسة أجراها باحث في مستشفى جامعة "ليميريك" في الدنمارك، ونشر نتائجها أمس الأربعاء، في دورية "لانسيت" الطبية.

وأوضحت الدراسة أن العضو الجديد يطلق عليه اسم "المسراق" (Mesentery)، وهو طية مزدوجة من الغشاء البريتوني (أكبر غشاء مصلي في الجسم)، الذي يغلف تجويف البطن والحوض، ويغطي معظم أعضاء البطن.

ويتم حاليا تدريس طلاب الطب "المسراق" على أنه عضو مستقل، كما أن كتاب الطب الشهير "جريز أناتومي" أعاد تعريفه، وفقاً للاكتشاف الجديد.

وأشارت الدراسة إلى أن "المسراق" كان يعرف سابقاً على أنه طية مزدوجة من الغشاء تربط الأمعاء بجدار البطن، وتم وصفه من قبل العالم الإيطالي ليوناردو دا فينشي في عام 1508، لكن تم تجاهل أهميته على مدى قرون من الزمن.

وأضافت أنه رغم وجود 5 أعضاء رئيسية في جسم الإنسان، وهي القلب والدماغ والرئتين والكليتين والأعضاء الحيوية، إلا أنه يوجد 74 عضواً آخر من بينها "المسراق" تلعب أدواراً حيوية في الحفاظ على صحتنا، ليكون مجموع الأعضاء 79 عضوًا.

وأشارت إلى أن الطلاب والباحثين في مجال الطب يعملون حاليا على دراسة وظائف العضو الجديد، وتأثيره على أمراض البطن، ما يمكن أن يقود في النهاية إلى علاجات جديدة. وقال الدكتور كالفين كوفي، مُكتشف العضو الجديد، إن "وظيفة "المسراق" لا تزال مجهولة، إلا أن هذا الاكتشاف سيفتح آفاقاً جديدة في مجال العلوم".

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص