جماعة الحوثي تحرم طالبا من الامتحانات في جامعة الحديدة بسبب منشور على الفيس بوك – وثيقة


في سابقة هي الأوى من نوعها ، أقدمت رئاسة جامعة الحديدة المعينة من جماعة الحوثي على حرمان طالب من دخول الامتحانات بسبب منشور على ” الفيس بوك “ تناول فيه وفاة أحد المصابين بمرض الكوليرا في مستشفي العلفي بالمحافظة.


وبحسب ما كشفه الدكتور منصور عبدالله القدسي رئيس شعبة العلاقات العامة والإعلان بقسم الإعلام بكلية الآداب بجامعة الحديدة فقد أقدم عميد الكلية الدكتور عبدالمؤمن المنتصر اليوم على طرد الطالب منصور الدبعي من قاعة الامتحان دون مسوغ قانوني .


وقال القدسي في رسالة وجهها إلى رئيس قسم الإعلام بكلية الآداب بأنه ذهب إلى العميد لاستيضاح أسباب طرد الدبعي وهو طالب مستوى رابع في شعبة الإذاعة والتلفزيون ، أكد العميد بانه تلقي توجيهات شفوية من قبل رئيس الجامعة أحمد دغار بذلك.


وأوضح العميد بان رئيس الجامعة قام بهذا التصرف بسبب منشور للطالب على صفحته على ” الفيس بوك ” حول وفاة مواطن بمرض الكوليرا بمستشفى العلفي الجامعي قبل أربعة أشهر بناء علي شهادة وفاة صادرة من المستشفى.


وأكد القدسي بان عميد الكلية رفض طلبه بالسماح بالطالب بدخول الامتحان مقابل إلزامه بعمل تعهد للخضوع للتحقيق اذا تبين ارتكابه مخالفة داخل الحرم الجامعي بدلا من حرمانه من الامتحانات.


واعتبر القدسي الاجراء تعسفيا ومخالفة للائحة شئون الطلاب التي تشترط قرار من مجلسي القسم والكلية بحرمان أي طالب من الامتحان.

القدسي قال في رسالته بأنه تيقن بوجود استهداف شخصي للطالب بعد فشل محاولاته للتدخل .


القدسي كشف في رسالته عن المضايقات التي يتعرض لها القسم الذي قال بأنه يعمل فيه دون مقابل منذ ثلاث سنوات بسبب حرصه على وجود قسم للإعلام في الكلية.


وطالب القدسي في رسالته لعقد اجتماع طارئ لمجلس القسم على خلفية الحادثة التي أعتبرها ” عبث غير مبرر أخلاقيا وأكاديميا ” ، أو عدم إدراج اسمي في الجدول التدريسي للفصل الدراسي القادم .


وتؤكد وثيقة وجهها وكيل النيابة في محافظة الحديدة إلى عميد الكلية ، وقوع الحادثة موجها العميد بالسماح للطالب بدخول الامتحانات.


وحمل وكيل النيابة عمادة الكلية المسئولية في حالة رفض لذلك ، معتبرا عدم جواز حرمانه من الامتحانات بسبب رأي شخصي.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص