مسؤول أمريكي: ترامب سيشارك السعودية حل المشكلات في اليمن

أكد وزير الأمن الداخلي الأمريكي جون كيلي، أن سياسة الرئيس دونالد ترامب ستشمل أشكالاً مختلفة من القوة لتغيير سلوك بعض الدول والجماعات مثل إيران وجماعة الحوثيين في اليمن.

وقال الوزير في مقابلة مع صحيفة "عكاظ السعودية" نشرته اليوم الثلاثاء، إن ترامب سيشارك المملكة العربية السعودية لحل المشكلات الخطيرة في اليمن.
وأضاف كيلي إن ترامب سيشارك -أيضاً- زعماء الشرق الأوسط لحل المشكلات في المنطقة.
وقال كيلي: إن ترامب "سيتولى سياسة خارجية قوية تقوم على شراكات مع دول مثل المملكة العربية السعودية وأعتقد أنه من أجل تغيير سلوك بعض الدول أو الأفراد مثل إيران والحوثيين سوف تطبق عدة أشكال مختلفة من القوة الدولية وأدوات القوة سواء الاقتصادية أو الاجتماعية أو العسكرية مفيدة في كثير من الظروف وفي بعض الظروف ليست كذلك".
وأشار الوزير إلى أن العمل العسكري مفيد في بعض الظروف، وأوضح أنه بصفته عسكريا سابقا، يجب أن يكون العمل العسكري "الملاذ الأخير".
يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، سيصل السعودية في 23 مايو/أيار ضمن أول زيارة خارجية له، في جولة تشمل إسرائيل والفاتيكان.
ووجهت السعودية العديد من الدعوات إلى قادة دول عربية وإسلامية لحضور القمة، منها مصر الجزائر وتونس والعراق واليمن والأردن والمغرب وفلسطين وإندونيسيا وأذربيجان وماليزيا وتركيا وغيرها.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص