لماذا يرفض الحوثيون قرار تعويم العملة ؟

دعا الحوثيون إلى إسقاط قرار تعويم سعر صرف العملة الوطنية أمام الدولار، والعملات الأجنبية، والذي أصدره البنك المركزي اليمني، بحجة أنه سيؤثر على المواطن.

 

ومن المتوقع أن يؤدي القرار إلى ضرب السوق السوداء الخاصة بالعملات الأجنبية، والتي أضرت بالاقتصاد، وساهمت في خلق حالة من الفوضى وعدم الاستقرار في السوق المالية.

 

كما أن القرار، سيحرم جماعة الحوثي من ملايين الدولارات التي يجنوها شهريا من فارق الصرف بين السعر الرسمي، والأسعار في السوق السوداء، ولهذا أبدى الحوثيون انزعاجهم من القرار.

 

وتسعى الحكومة إلى محاصرة الحوثيين وحلفائهم في صنعاء، من خلال تجفيف مواردهم، بعد أن تم نقل البنك المركزي إلى عدن، الأمر الذي سيضع الحوثيين في ورطة كبيرة.

 

وكان محافظ البنك المركزي اليمني، منصر القعيطي، أصدر قرارا بتعويم سعر صرف العملة الوطنية، مقابل الدولار، ابتداءً من اليوم الثلاثاء، 15 أغسطس/آب.

 

ونص القرار على إلغاء قرار البنك السابق والذي كان ينص على تحديد سعر صرف الدولار بـ250 ريال يمني، على أن يترك سعر الصرف لآليات العرض والطلب.

 

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص