مواطن يبيع سيارته لتغطية نفقات فعالية ايقاد شعلة ثورة 26 سبتمبر في مدينة تعز

باع المواطن محمد مارش اليوم سيارته الخاصة في مزاد علني لتغطية نفقات ايقاد شعلة الذكرى الـ 55 لثورة 26 سبتمبر 1962 في مدينة تعز.

وقال محمد مارش لـ"مندب برس" أنه يعمل مع آخرين على أحياء إيقاد شعلة ثورة 26 سبتمبر، وقدموا طلبات للسلطة المحلية وقيادة محور تعز برعاية الحفل، ولم يتجاوبوا معهم.

وأضاف مارش : لجأت إلى بيع سيارتي اليوم في مزاد علني بمبلغ مليون وخمسمائة ألف ريال لتغطية نفقات فعالية ايقاد شعلة 26 سبتمبر وأحياء حفلا في مدينة تعز يليق بذكرى الثورة".

وأشار مارش إلى أنه اقدم على بيع سيارته بعد قراءة سير المناضلين الذين بذلوا أرواحهم وأموالهم من أجل إنجاح ثورة 26 سبتمبر 1962 وانتصار الجمهورية.

كما عمل مارش وفريقه في الأيام الماضية على وضع لائحة شرف للشهداء، واكشاش للتعريف بسيرة حياة وتضحيات أبطال ثورة 26 سبتمبر المجيدة.


وتمثل مبادرة محمد مارش احراجا كبيرا لقيادة السلطة المحلية والعسكرية التي تأخرت في رعاية فعالية ايقاد شعلة 26 سبتمبر 1962 في ذكراها الـ 55.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص