زيارة أممية عقيمة لصنعاء

لم تفلح محاولات نائب المبعوث الأممي إلى اليمن، معين شريم، في إقناع الحوثيين بالعودة لطاولة المفاوضات مع الحكومة الشرعية ، حيث غادر العاصمة اليمنية صنعاء، بعد أربعة أيام من زيارة، لم يعلن في ختامها عن أية نتائج.

 

ولم يدل شريم بأي تصريحات صحفية، لدى مغادرته مطار صنعاء، بعد جلسات عدة عقدها في العاصمة اليمنية. 

 


 وأفاد مصدر مقرب من زيارة نائب المبعوث الأممي إلى اليمن بأن جلسات شريم مع قيادة الانقلابيين، اصطدمت بتعنت الانقلابيين ورفضهم المقترحات المطروحة، بل تمادى الصماد وهدد بقطع الملاحة الدولية في البحر الأحمر.

ومن شان تعنت الحوثيين استمرار المعارك الدائرة في اليمن للعام الرابع على التوالي .

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص