تعرف على الالوية والمعسكرات التابعة لطارق صالح والتي من المفترض أن تشارك في المعارك ضد الحوثيين

كشف مصدر عسكري رفيع في قوات الشرعية، أن قيادة "التحالف" في عدن، وبالتنسيق مع قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي، اتفقت مع طارق صالح على القيام بمهمة إعادة ترتيب قوات الحرس الجمهوري والقوات الخاصة إلى جانب فتح باب التجنيد لاستيعاب قوات جديدة.

 

 وأوضح المصدر لصحيفة "العربي الجديد"، أنه جرى تنسيق بين المجلس الانتقالي والإمارات والسعودية على تأسيس ثلاثة ألوية عسكرية يشرف عليها طارق صالح، وذلك في منطقة بئر أحمد بالعاصمة المؤقتة، وفي قاعدة العند العسكرية في محافظة لحج وفي باب المندب بسواحل تعز الغربية.

 

وبحسب المصدر فإن طارق صالح سيشرف بشكل مباشر على الألوية الثلاثة، فيما يدير شقيقه عمار صالح، غرفة عمليات في قاعدة العند، لتسهيل التحاق ضباط وجنود الحرس والقوات الخاصة (الأمن المركزي سابقاً)، بالتنسيق مع معسكر العند وقيادة المجلس الانتقالي لتسهيل مرورهم في النقاط العسكرية.

 

وسيتولى القيادة الميدانية لهذه الألوية، التي يتم ترتيب صفوفها وتدريب قواتها بإشراف العميد طارق صالح وبدعم من التحالف، كل من العميد ركن محمد العرار، وقائد الأمن المركزي سابقاً في عدن العميد عبد الحافظ السقاف، وعمار محمد عبد الله صالح، بحسب صحيفة "العربي الجديد".

 

إلى ذلك، قال الصحفي نبيل الصوفي، الذي يرافق طارق صالح في زيارته إلى الساحل الغربي، إنه تم إنشاء معسكر آخر لقوات الحرس وغيرها من الوحدات العسكرية والأمنية التي كانت مؤيدة للرئيس السابق في محافظة شبوة قرب حدود مأرب.

 

ويتواجد العميد طارق صالح في جبهة الساحل الغربي برفقة قيادات المقاومة الجنوبية والتهامية، وكذا قيادة قوات التحالف العربي، حيث يجري تنسيق الجهود لإشراك الوحدات العسكرية التابعة له في العمليات ضد الحوثيين.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص