من هو "الأمير" الذي استعان به الحوثي كي لا ينهار؟

كشف تقرير جديد صدر عن التوجيه المعنوي للقوات المسلحة اليمنية عن تولي خبير إيراني يحمل جنسية أوروبية ويلقب بـ "الأمير" مسؤولية وضع الخطط العسكرية لمنع #ميليشيات_الحوثي من الانهيار، بعد خسائرها الكبيرة الأخيرة أمام #الجيش_الوطني والمقاومة.

وقال التقرير إن الخطة التي قدمها #الخبير_الإيراني تضمنت إعادة هيكلة المليشيات على الأرض، وترتيب انتشارها في جبهات صعدة جراء عمليات الاستنزاف الواسعة التي تعرضت لها خلال الآونة الأخيرة.

وأوضح التقرير نقلاً عن مصادر ميدانية أن الميليشيات قد شكلت 5 مجاميع متحركة انتقتهم من نخبة عناصرها من جبهات القتال، حيث سحبت أكثر من 70% من جبهات الحدود وجبهة نهم وصرواح.

كما ذكر التقرير أن قيادة هذه المجاميع أسندت إلى القيادي الحوثي هاشم الغماري ومقرها الرئيسي في مبنى القيادة العامة للقوات المسلحة بصنعاء، إضافة إلى فرعين للقيادة في محور صعدة والحديدة.

وأكدت مصادر التقرير أن الميليشيات أرسلت مؤخرا عناصر من هذه المجاميع إلى محور البقع شمالي صعدة في محاولة استعادة المناطق التي خسرتها خلال الفترة الماضية وتستعد لشن هجوم واسع.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص