الأمم المتحدة ومنظمات دولية أخرى تبدأ بإجلاء موظفيها من الحديدة

بدأت الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر، منذ صباح الإثنين، إجلاء موظفيها من مدينة الحديدة الواقعة غرب اليمن، بعد تزايد المؤشرات على أن الهجوم على المدينة بات وشيكا.

 

وقالت صحيفة نيويورك تايمز، أن منظمات الأمم المتحدة قررت إجلاء موظفيها بعد إبلاغ الدول الأعضاء بأن الهجوم على الحديدة وتحريرها من قبضة الحوثيين أصبح وشيكا.

 

من جانبه قال مجلس اللاجئين النرويجي يوم الاثنين، إن ذلك لم يمنع العمليات، ويهدف إلى مساعدة 6000 شخص، ، مؤكدا أنه لا يزال بإمكان مجلس اللاجئين النرويجي الوصول إلى بعض الأحياء في شمال الحديدة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص