قيادي حوثي يتفاخر بقتل "صالح" وقمع ثورته خلال أيام معدودة

تفاخر القيادي الحوثي، محمد البخيتي، عضو المكتب السياسي للجماعة، بقدرة جماعته على قمع تمرد الرئيس السابق علي عبدالله صالح، الذي حدث في ديسمبر من العام 2017 في غضون أيام.

 

وقال محمد البخيتي، عضو المجلس السياسي لجماعة الحوثيين، إنه لم يحصل في التاريخ أن تجاوز بلد أحداث فتنة شاملة خلال أيام إلا في اليمن، مشيرا إلى دهشة "الصحفيين الأجانب"، الذين كانوا على تواصل بقيادات جماعة الحوثي، أثناء وبعد أحداث ديسمبر 2014، معتبرا ذلك دليلا على أن اليمن ليس بحاجة للخارج ولا إلى التدخل الخارجي.

 

كما أشار البخيتي في منشور على حسابه بموقع "فيسبوك"، إلى حالة الخضوع التي أظهرها قيادات المؤتمر بعد إخماد ثورة "صالح"، داعيا إلى الاستفادة من تجربة الجماعة في إحلال ما أسماه بـ"السلام" في مناطق سيطرتهم، بعد أحداث ديسمبر 2017.

 

وأضاف محمد البخيتي: "إننا نشعر بالفخر لأننا تمكنا من تجاوز الفتنة في زمن قياسي وطوينا صفحة الماضي المليئة بالحروب والفتن وفتحنا صفحة جديدة من أجل مستقبل اليمن ومستقبل أجيالنا".

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص