قيادي بمقاومة عدن يفجّر مفاجأة.. هاني بن بريك أفتى بقتل الشيخ راوي العريقي

كشف القيادي المعروف في المقاومة الشعبية بعدن، عادل الحسني عن معلومات صادمة بخصوص اغتيال الشيخ راوي العريقي، القيادي بالمقاومة أيضا.

 

وقال الحسني الذي تعرض للاعتقال في وقت سابق، إن الشيخ راوي، اغتيل بفتوى من الشيخ السلفي هاني بن بريك.

 

وأضاف الحسني في منشور على حسابه بموقع "فيسبوك"، إن المتهم باغتيال الشيخ راوي"، يتواجد حاليا في سجن البحث بعدن، وقد اعترف بأن الذي أفتى لهم بقتل الراوي هو الشيخ هاني بن بريك، نائب رئيس المجلس الإنتقالي الجنوبي.

 

واتهم الحسني الإمارات بالوقوف وراء عمليات الاغتيال في عدن، وفي المقدمة الشيخ الراوي، مؤكدا أن وزير الداخلية السابق حسين عرب، أبلغه بحضور نائف البكري وزير الشباب والرياضة، أن الوزارة تملك كل الأدلة على أن الإماراتيين هم من قتلوا الشيخ راوي، إلا أن أسباب وضغوطات سياسية منعتهم من نشرها.

 

وأشار إلى أن العصابة التي نفذت جريمة اغتيال راوي العريقي مكونة من "حلمي جلال محسن، وسمير مهيوب، ومحمد عبدالرحمن الضباعي".

 

والشيخ راوي، هو "سمحان عبدالعزيز العريقي، ويعرف بـ"راوي العريقي"، كان يعتبر من أبرز القادة الميدانيين في المقاومة الشعبية التي تصدت للمليشيات الحوثية بعدن، وشغل أيضا منصب عضو المجلس المحلي بمديرية البريقة، وكان إماما وخطيلا لمسجد ابن القيم، ويعتبر من أبرز الدعاة السلفيين.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص