رصد أكثر من 3600 حالة إصابة بوباء الكوليرا في محافظة تعز

أفاد مصدر حكومي بمحافظة تعز، جنوب غربي اليمن، الأحد، أنه تم رصد أكثر من 3 آلاف و600 حالة إصابة بوباء الكوليرا في المحافظة، و8 وفيات بالوباء ذاته، منذ بداية العام 2019.

 

جاء ذلك في تصريح للأناضول عبر الهاتف، أدلى به مصدر في مكتب الصحة العامة والسكان بمحافظة تعز، مفضلا عدم ذكر اسمه، كونه غير مخول بالحديث لوسائل الإعلام.

 

وأوضح المصدر أن أحياء المدينة (مركز المحافظة)، سجلت العدد الأكبر من حيث انتشار الوباء. مشيرا إلى أن 191 من حالات الإصابة تم التأكد منها "مخبريا".

 

ولفت إلى وجود مخاوف لدى السلطات المحلية في تعز، من تزايد انتشار الوباء في حال عدم العمل من أجل الحد من تفشيه.

 

و"الكوليرا" مرض يسبب إسهالا حادا يمكن أن يودي بحياة المريض خلال ساعات إذا لم يتلق العلاج، والأطفال، الذين يعانون من سوء التغذية، وتقل أعمارهم عن 5 سنوات، معرضون بشكل خاص لخطر الإصابة.

 

ومطلع أكتوبرالماضي، أعلنت منظمتا الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" والصحة العالمية، أنه منذ أبريل 2017، توفي أكثر من ألفين و500 شخص من بين أكثر من 1.2 مليون حالة اشتباه بالإصابة بالكوليرا في اليمن.

 

ويشهد اليمن، منذ نحو 4 سنوات، حربا بين القوات الموالية للحكومة ومسلحي جماعة "الحوثي" المتهمين بتلقي دعم إيراني، والمسيطرين على محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر 2014.

 

ومنذ مارس/ آذار 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، تقوده الجارة السعودية، القوات الحكومية في مواجهة الحوثيين، في حرب خلفت أزمة إنسانية حادّة هي الأسوأ في العالم، وفقا لوصف سابق للأمم المتحدة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص