بعد صاروخ "تل أبيب".. محيط غزة منطقة عسكرية مغلقة

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، عدة مستوطنات في محيط غزة مناطق عسكرية مغلقة، وذلك عقب سقوط صاروخ على "تل أبيب" زعم أنه أُطلق من القطاع.

كما فرض إغلاق شامل على غزة، عقب سقوط الصاروخ؛ وهو ما دفع رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، إلى قطع زيارته لواشنطن.

وذكرت الإذاعة العبرية أن توجيهاً صدر بفتح جميع الملاجئ العامة، في مدينة عسقلان جنوبي الأراضي المحتلة.

كما ذكرت الإذاعة أن جيش الاحتلال الإسرائيلي أبلغ المستوطنين قرب غزة باقتراب موعد هجمات على القطاع، وأنه تم وقف خطوط القطارات بين مدينتي عسقلان وسديروت المحاذيتين لقطاع غزة وخطوط منطقة بئر السبع والنقب الغربي.

وفي السياق، أفادت وسائل إعلام عبرية، عن تحليق مكثف لمروحيات الأباتشي الإسرائيلية في أجواء قطاع غزة، كما قام جيش الاحتلال بنشر المزيد من قطع منظومة "القبة الحديدية".

وفجر اليوم، قصفت مدفعية الاحتلال الإسرائيلي موقعي رصد يتبعان حركة "حماس" شمالي القطاع، في حين سقط صاروخ على "تل أبيب"، أدى إلى وقوع إصابات.

وقال الجيش الإسرائيلي إن صاروخاً أُطلق من غزة. وأوضحت وسائل إعلام عبرية أنه "سقط في منطقة هشارون التي تضم مدينة تل أبيب".

وذكرت هيئة البث الرسمية، نقلاً عن مصادر في الشرطة وخدمة الإسعاف (نجمة داود الحمراء)، أن "الصاروخ أصاب منزلاً أو اثنين، وأدى إلى وقوع إصابات".

وقالت إذاعة جيش الاحتلال، نقلاً عن "نجمة داود"، إن الصاروخ تسبب في وقوع إصابة متوسطة، وخمس إصابات طفيفة، في حين ذكرت صحيفة "هآرتس" أن "إصابات وقعت في المكان" دون تحديدها.

وعلى الرغم من زعم "إسرائيل" إطلاق الصاروخ من غزة، لم تعلن أي جهة فلسطينية مسؤوليتها عن إطلاق أي صواريخ، كما لم يصدر رد فعل فوري عن حركة "حماس".

وفي الإطار ذاته، أغلقت "إسرائيل" معبرَي "كرم أبو سالم" التجاري أمام حركة البضائع، و"بيت حانون/إيرز" الإنساني الذي يتحرك من خلاله الفلسطينيون لغرضي العلاج والسفر.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن جيش الاحتلال قرر فرض إغلاق شامل على القطاع، وكذلك تضييق مساحة الصيد في بحر غزة حتى إشعار آخر.

في ضوء تدهور الوضع الأمني، أعلن رئيس حكومة الاحتلال اختصار زيارته للولايات المتحدة الأمريكية، والعودة إلى "إسرائيل"، بعد لقائه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وقال نتنياهو في تصريح مكتوب: "في ضوء الأحداث الأمنية، قررت اختصار زيارتي للولايات المتحدة، سألتقي الرئيس ترامب بعد عدة ساعات ثم أعود فوراً إلى البلاد، لإدارة عملياتنا من كثب".

وأضاف: "أنهيت للتو مشاورات أمنية أجريتها مع كل من قائد الجيش ورئيس الشاباك (المخابرات الداخلية) ورئيس هيئة الأمن القومي".

وفي غزة، قالت وسائل إعلام محلية إن حركة "حماس" قررت إلغاء كلمة لرئيسها في القطاع، يحيى السنوار، كانت مقررةً اليوم ظهراً.

وبسبب إغلاق جميع المعابر مع غزة، ألغى الوفد المصري زيارته للقطاع، بسبب التطور الخطير بالأحداث الأمنية.

وبعد ساعات قليلة، ذكر الإعلام الإسرائيلي أن جيش الاحتلال نشر كتيبتي مشاة على حدود غزة واستدعى قوات احتياط.

وقالت وكالة "رويترز" إن الجيش الإسرائيلي اتهم حركة "حماس" بتنفيذ الهجوم الصاروخي على وسط "تل أبيب"، وهو ما لم تعلق عليه الحركة.

وأجرى وزير الإسكان الإسرائيلي وعضو الكابنيت "يؤاڤ غالانت" جلسة مشاورات نياباً عن نتنياهو في مقر وزارة الحرب، والتي انتهت بإرسال النتائج إلى رئيس الوزراء المتواجد في واشنطن.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص