الحوثيون يعلنون موافقتهم على تنفيذ المرحلة الأولى من إعادة الانتشار وينفذون إجراءات جديدة في الحديدة

قالت جماعة الحوثي الانقلابية إن ممثليها بلجنة إعادة الانتشار بمدينة الحديدة أبلغوا أمم المتحدة يوم أمس موافقتهم على الخطة الأخيرة المبقدمة من الجنرال مايكل لوليسغارد، رئيس بعثة المراقبين الدولييين بشأن تنفيذ المرحلة الاولى من إعادة الانتشار في المدينة.

 

وليست هذه المرة الأولى التي يعلن فيها الحوثيون موافقتهم على تنفيد المرحلة الأولى من الاتفاق، لكنهم في كل مرة يتراجعون ويرفضون التنفيذ.

 

وبالتزامن مع إعلان الحوثيين موافقتهم على المرحلة الأولى، شرعوا ميدانيا بتعزيز مواقعهم، وإغلاق مزيد من الشوارع بالحواجز الخرسانية، كما قاموا بنقل كميات كبيرة من الإطارات استعدادا لحرقها أثناء المهارك.

 

وتزامن هذا أيضا مع قصف لا يتوقف على المدينة من قبل الجماعة، من مواقعها داخل المدينة، في الوقت الذي أقدمت على قطع خدمة الإنترنيت بشكل كامل على المدينة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص