اجتماع في تعز يشكل لجنة لمتابعة قضية أحداث المسراخ

عقد اليوم الأربعاء، اجتماعا موسعا لأبناء مديريات صبر الثلاث (الموادم – المسراخ – مشرعة وحدنان) للوقوف على تداعيات الأحداث التي شهدتها مديرية المسراخ.

وشهدت مديرية المسراخ جنوب تعز، قبل نحو أربعة أيام، توترا أمنيا بعد مقتل اثنين من أبناء المنطقة على يد نجل شقيق محافظ تعز السابق أمين محمود، قبل أن يتم تصفيته في إدارة الأمن بعد أن تم اقتحامها من قبل أوليا الشخصين الذين قتلهم.

ووفقا للمصادر، فأن الاجتماع عقد برئاسة وكيل محافظة تعز الشيخ عارف جامل وناقش أحداث المسراخ والوقوف على تداعياتها ومتابعة القضية لدى الأجهزة الرسمية لاستكمال التحقيقات للوصول إلى تحقيق العدالة وترسيخ الاستقرار وتطبيق القانون وصيانة الحقوق.

وقالت المصادر  إنه جرى خلال اللقاء تشكيل لجنة من المديريات الثلاث لمتابعة القضية والعمل على إحلال السلم ووحدة أبناء صبر لقطع الطريق عن أي تداعيات أو توظيفات سلبية تمس أمن ووحدة وسلامة المجتمع.

وتضم اللجنة كلا من: الشيخ احمد علي جامل والشيخ علي القاضي وعبد الله جسار وعبدالله البدوي واحمد محمد غالب العامري وسلطان عبدالله محمود والقاضي عبد العزيز راجح ومحمد عثمان السبئي ومحمد احمد عبد الرحمن صبر.

يشار إلى أن بعض الجهات حاولت توظيف الحادثة الجنائية سياسيا، وتحميل أحد الأحزاب السياسية المسؤولية.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص