الحوثيون يواصلون اعتقال عشرات المواطنين على ذمة عيد الفطر

لا يزال عشرات المواطنين من محافظات إب وصنعاء والمحويت وعمران وبقية المحافظات الخاضعة لسيطرة الحوثيين، قيد الاحتجاز والإخفاء القسري على خلفية إفطارهم بناء على إعلان وزارة الأوقاف اليمنية بالحكومة الشرعية.

 

وسيّر الحوثيون عشرات الدوريات في شوارع المدن الخاضعة لسيطرتهم من بينها إب وصنعاء، صبيحة يوم العيد، بحجة أنهم أفطروا بشكل مخالف لإعلانهم، ولليوم الرابع لا يزالون مختطفين في سجون الجماعة.

 

وقالت مصادر محلية إن مليشيا الحوثي الإنقلابية تواصل خطف مواطنين من أبناء منطقة ميتم شرق مدينة إب خطفتهم المليشيا الحوثية الثلاثاء أول أيام عيد الفطر المبارك لأنهم لم يواصلوا إتمام رمضان ثلاثين يوم بحسب إعلان المليشيا واتباعهم لإعلان الحكومة اليمنية.

 

وبحسب المصادر فإن المليشيات الحوثية وبتوجيهات القيادي الحوثي إياد الأبيض أفرجت عن بعض المختطفين الذين دفعوا مبالغ مالية كبيرة فيما عجز العشرات من المختطفين من دفع المبالغ المطلوبة للمليشيا مقابل الإفراج عنهم.

 

وفي مديرية حزم العدين غرب محافظة إب خطفت مليشيا الحوثي أكثر من 30 مواطن من نقطة قرية السقائه بمنطقة بني عبدالسلام واودعتهم هنجر في ذات المنطقة لتفرج عن بعضهم مقابل مبالغ مالية تصل إلى خمسين ألف ريال عن الشخص المختطف.

 

وفي منطقة الرياسي بحزم العدين خطفت مليشيا الحوثي الإنقلابية خطيب العيد ورفضت الإفراج عنه حتى اللحظة فيما خطفت عدد من المواطنين بمنطقة عميد صهبان بمديرية السياني جنوب محافظة إب أدوا صلاة العيد دون وجود خطيب للعيد تعرض للتهديد من قبل المليشيا الحوثية.

 

وفي مدينة إب تعرض العشرات من شبان مديريتي الظهار والمشنة للاختطاف من قبل مليشيا الحوثي الإنقلابية بسبب رفضهم تأخير موعد عيد الفطر المبارك إلى الأربعاء بدلا من يوم الثلاثاء.

 

وفي منطقة المماليح وقرية الغراب بالسحول شمال مدينة إب شنت المليشيا الحوثية حملات عدة واختطفت مواطنين تجمعوا لصلاة العيد وتعرض آخرين للاعتداء والسجن في سجون تابعة للمليشيات الحوثية بمنطقة مفرق حبيش شمال مدينة إب.

 

وكان غالبية أبناء محافظة إب قد بدأو شعائر عيد الفطر المبارك خصوصا في مديريات المحافظة الثلاثاء بعد إعلان الحكومة اليمنية رؤية هلال شوال فيما أعلنت مليشيا الحوثي الإنقلابية الأربعاء أول عيد الفطر وهو ما قوبل بالرفض الشعبي من المواطنين بشكل غير مسبوق.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص