الزياني: استهداف ناقلتي نفط في خليج عمان تصعيد خطير وتهديد مباشر لحرية الملاحة

دان الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، السبت، الهجوم الذي استهدف ناقلتي نفط في خليج عمان، ووصفه بأنه تصعيد خطير وخرق لكل الأعراف والقوانين الدولية وتهديد مباشر لحرية الملاحة وإمدادات العالم من الطاقة، كما أنه يعرّض الأمن والسلم الإقليمي والدولي للخطر، وفق ما أوردت وكالة الأنباء السعودية (واس).

ونقلت "واس" عن الزياني قوله، إن هذا الهجوم عمل إرهابي يستدعي أن يسارع المجتمع الدولي برد صارم وحاسم ورادع لحماية خطوط الملاحة الدولية في هذه المنطقة الحيوية من العالم.

وقال إنها مسؤولية دولية ينبغي على الأمم المتحدة بكافة منظماتها المعنية الوفاء بها وفق القوانين والمواثيق الدولية، وأن تعمل على محاسبة وردع كل من يسعى إلى تعطيل والإضرار بحركة التجارة الدولية وإمدادات الطاقة العالمية وتعريض الاقتصاد العالمي لتحديات جسيمة وتداعيات خطيرة.

وتعرّضت ناقلتا نفط نرويجية ويابانية، الخميس، في بحر عمان لهجومين، ما أدى لاشتعال النيران فيهما وإجلاء طاقميهما، في تطوّر جديد يزيد التوترات في المنطقة التي تعيش منذ أسابيع على وتيرة التصعيد بين الولايات المتحدة وإيران.

وتعرضت ناقلة النفط "فرونت ألتير" المملوكة لمجموعة "فرونتلاين" النرويجية لهجوم صباح الخميس في بحر عُمان بين الإمارات وإيران، وسمعت ثلاثة انفجارات على متنها، على ما أعلنت السلطات البحرية النرويجية، مؤكدة عدم إصابة أي عنصر من الطاقم بجروح. 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص