الجامعة العربية: اغتيال صالح يكشف طبيعة الحوثيين الإجرامية

دعا الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط المجتمع الدولي إلى سرعة التحرك من أجل احتواء التداعيات الخطيرة للأوضاع في اليمن، مؤكداً أن اغتيال علي عبد الله صالح على يد الميلشيات الحوثية الإيرانية "ينذر بانفجار الأوضاع الأمنية في هذا البلد المنكوب".
وأوضح المتحدث الرسمي باسم الأمين العام الوزير المفوض محمود عفيفي أن أحمد أبو الغيط يعتبر أن اغتيال صالح بالطريقة التي تمت تكشف للجميع "الطبيعة الإجرامية والمجردة من كل النوازع الإنسانية" لتلك الميلشيات التي تعد السبب الرئيسي وراء ما لحق بالبلاد من دمار منذ انقلابها على الشرعية في 2014.

وقال المتحدث الرسمي أن ميلشيات الحوثيين الإيرانية رفضت كل الحلول الوسط التي طُرحت لتسوية النزاع اليمني بصورة تجنب البلاد ويلات الحرب والدمار، وأدى تعنتها في التعامل مع كافة المساعي السياسية التي بذلت من أجل الحل إلى وصول الأوضاع في اليمن إلى طريق مسدود، وبحيث صار واضحا مخططهم المشين في إخضاع الشعب اليمني والسيطرة على مقدراته، وهو أمر يخالف كافة الأعراف والشرائع الدولية وينبغي التصدي له بكل السبل الشرعية الممكنة.

وأضاف أن الوقت قد حان لكي يدرك المجتمع الدولي، وبخاصة القوى المؤثرة فيه، أن ميلشيات الحوثي منظمة إرهابية تسيطر على السكان بقوة السلاح، وأنه يتعين العمل بكل سبيل على تخليص الشعب اليمني من هذا الكابوس الأسود.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص