من هو نواف الرشيد؟ ولماذا سلّمته الكويت إلى السعودية؟

ثار جدل واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الساعات الماضية، مع تداول أنباء عن تسلم السلطات السعودية، مواطنا يدعى نواف الرشيد، من قبل نظيرتها الكويتية.

 

ونواف الرشيد هو شاب سعودي يحمل الجنسية القطرية، وهو ابن الشاعر الشهير طلال الرشيد، الذي قتل في ظروف غامضة بالجزائر أواخر العام 2003.
 

ورصدت "عربي21" أبرز تغريدات ناشطين من عائلة الرشيد، وقبيلة شمر، اللتين تقطنان حائل شمالي الرياض، إذ اختلفت الروايات فيما بينهم حول حقيقة اختطاف نواف الرشيد.
 

وقال مغردون إن نواف الرشيد كان في زيارة إلى الكويت، وتم اختطاف طائرته من قبل السلطات السعودية خلال توجهها إلى الدوحة.
 

فيما قالت صحيفة "الراي" الكويتية، إن الحكومة الكويتية سلمت السعودية نواف الرشيد، بحكم أنه مطلوب، وتنفيذا للاتفاقيات الأمنية بين الطرفين.

ونفى ناشطون من آل رشيد، أن يكون لنواف بن طلال، أي نشاط سياسي مخالف لتوجهات الحكومة السعودية، قائلين إن تردده على قطر يأتي بحكم مواطنته فيها، وزيارة أخواله من عائلة النعيمي.

وقال الأكاديمي السعودي المعارض عبد الله الشمري، إن الاتصال انقطع بمرافقي الرشيد. ولم يصدر عن السلطات السعودية، أو عائلة آل رشيد، أي توضيح رسمي حول أسباب توقيف نواف الرشيد.

وكان الرشيد زار الكويت بدعوة من الشاعر عبد الكريم الجباري، وكان في استقباله المئات من المواطنين الكويتيين.

فيما غرد الجباري لاحقا بأن الرشيد لم يصل (لم يحدد وجهة وصوله إلى أين)، وأن وزارة الداخلية وحركة الطيران لم تتعاون معهم للكشف عن مصيره.

يذكر أن ظروف اغتيال طلال الرشيد لا تزال غامضة، فبين اتهامات شبه رسمية لـ"جماعات إرهابية" باغتياله، يدور حديث حول تورط أمراء من آل سعود بالوقوف خلف الحادثة.

وكان طلال الرشيد يحظى بشعبية كبيرة في السعودية، من خلال إحيائه أمسيات شعرية، ومشاركته فنانين معروفين بكتابة كلمات أغانيهم، وعلى رأسهم: محمد عبده، وكاظم الساهر، وعبادي الجوهر، وأحلام.. وغيرهم.

يشار إلى أن آل رشيد حكموا نجد، ومناطق مختلفة من الجزيرة العربية القرن الماضي، قبل أن تتم هزيمتهم من قبل الملك عبد العزيز آل سعود، الذي منحهم فيما بعد مزايا الأمراء من آل سعود، إلا أن تلك المزايا توقفت تدريجيا خلال السنوات الماضية.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص