الدفاع الجوي السوري "يتصدى لهجوم جوي إسرائيلي" قرب دمشق

تصدت أنظمة الدفاع السورية لهجوم شنته طائرات حربية إسرائيلية بالقرب من دمشق، حسبما أفادت وسائل إعلام رسمية في سوريا.

 

وأظهرت تسجيلات مصورة، تداولها مستخدمون لوسائل التواصل الاجتماعي، جسما يتحرك في سماء المدينة قبل أن يدوي صوت انفجار وقذائف مدفعية.

 

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) عن مصدر عسكري قوله "تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ معادية أطلقها الطيران الحربي الإسرائيلي من فوق الأراضي اللبنانية".

 

وأضاف المصدر "اقتصرت أضرار العدوان على مخزن ذخيرة وإصابة ثلاثة جنود بجروح".

 

بدوره، قال "المرصد السوري لحقوق الإنسان" المعارض، ومقره لندن، إن إسرائيل أطلقت صورايخ من فوق الأراضي اللبنانية واستهدفت مناطق غربي وجنوب غربي ريف دمشق.

 

وأضاف المرصد "ضرب عدد من الصواريخ مستودعات للسلاح تابعة لحزب الله أو القوات الإيرانية".

 

ورفضت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي التعليق.

 

وفي وقت لاحق، قال الجيش الإسرائيلي إن "نظاما للدفاع الجوي تم تفعيله في مواجهة صاروخ مضاد للطائرات أُطلق من سوريا. لا تقارير عن أضرار أو إصابات".

 

في الوقت نفسه، أوردت وكالة الأنباء الرسمية في لبنان أن مقاتلات حربية إسرائيلية نفذت "غارات وهمية" في أجواء النبطية وإقليم التفاح جنوبي البلد.

 

وخلال سبعة أعوام من الحرب في سوريا، شعرت إسرائيل بقلق بالغ إزاء تنامي نفوذ إيران، عدوها الرئيسي في المنطقة، والحليف البارز للرئيس السوري بشار الأسد.

 

وضربت القوات الإسرائيلية عشرات الأهداف التي وصفتها بأنها تابعة لإيران أو جماعة حزب الله اللبنانية.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص