مقتل شاب في عدن استمرار القتال الدائر بين عصابات حي "السيلة" و"المحاريق"

أقدم مسلحين محليين من حي السيلة على قتل شابًا من حي المحاريق، مساء يوم الثلاثاء، في تواصل للإقتال الدائر بين مجاميع مسلحة من المنطقتين التابعتين لمديريتي الشيخ عثمان ودار سعد شمالي مدينة عدن، جنوبي البلاد.

 

ونقل موقع "المصدر أونلاين"، عن مص إن مسلحين من حي السيلة أعترضوا سيارة " باص دباب" تعود ملكيتها للشاب عمار الركبي في مديرية الشيخ عثمان، وأنزلوه من على متنها قبل أن يطلقوا النار عليه ما أدى إلى مقتله.

 

وأشارت المصادر إلى الوضع مرشح للتصعيد المتبادل بعد الحادثة الأخيرة مضيفة إن قوات الأمن لم تستطع حتى الآن التدخل لوقف الإقتتال الدائر منذ أسبوعين.

 

وقتل مدني وأصيب آخرون مساء أول من أمس بعد تجدد الاشتباكات التي أندلعت على خلفية مقتل سائق دراجة نارية ينتمي لحي السيلة في الشيخ عثمان في منطقة المحاريق التابعة لمديرية دار سعد.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص