إجلاء 124 لاجئا صوماليا إلى بلادهم من اليمن

أعلنت منظمة الهجرة الدولية، اليوم الإثنين، إجلاء 124 لاجئا صوماليا، من اليمن، إلى بلادهم، بشكل طوعي.

جاء ذلك في حديث هاتفي لمسؤول الإعلام والاتصالات في مكتب منظمة الهجرة الدولية باليمن، "سبأ المعلمي"، للأناضول.

وقال المعلمي، إن "هؤلاء اللاجئين، تم إجلاؤهم، أمس، من ميناء عدن جنوبي اليمن، إلى ميناء بربرة الصومالي".

وأضاف أن "عملية الإجلاء، جاءت بالتعاون مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، ضمن برنامج العودة الإنسانية الطوعية".

وذكر أن "هذه هي الدفعة الثامنة، التي تم إجلاؤها هذا العام، ليصل إجمالي من تم إجلاؤهم في 2018، إلى ألف و64 لاجئا صوماليا".

وما يزال يتواجد في اليمن، حوالي 250 ألف لاجئ صومالي، يعيشون ظروفا معيشية صعبة، حسب تقديرات سابقة للأمم المتحدة.

ومنذ أكثر من 3 أعوام، تشهد اليمن، حربًا عنيفة بين القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، المسنودة بقوات التحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، ومسلحي جماعة "الحوثي" من جهة أخرى.

وخلّفت هذه الحرب أوضاعًا إنسانية وصحية صعبة، جعلت معظم السكان اليمنيين بحاجة لمساعدات، وألقت بانعكاساتها السلبية على اللاجئين الصوماليين. -

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص