جدال حاد بين وزير خارجية العراق ووزير سعودي حول اليمن ... ماذا قالوا؟

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر جدالا وقع بين وزير الدولة السعودي لشؤون الدول الإفريقية، أحمد بن عبد العزيز قطان، ووزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري حول ال حرب في اليمن.

 

وبحسب المصادر، فإن السجال جاء بعد انتقاد الوزير السعودي تصريحات الجعفري التي قال فيها "إن عادت بلقيس إلى اليمن لقالت إن الملوك لو دخلوا قرية لأفسدوها"، في إشارة للآية الكريمة التي وردت في سورة النمل.

 

واعتبر الوزير السعودي قطان، تفسير  الجعفري للآية الكريمة، خاطئ، وأن فيها تلميح لتدخل التحالف بقيادة السعودية في اليمن.

 

وأكد قطان على أن بلاده تدخلت في اليمن بناء على طلب من الحكومة الشرعية ولا تقبل أن تكون هدفا للضربات أو أن أي أحد يقبل بأن تضرب قبلة المسلمين.

 

من جهته قال الجعفري في كلمته: "ليس من حقك تحميلي مقاصد اسقاطاتك الذهنية، فأنا لا أقصد، أنا توني أجيت من الحج قبل 12 يوم وداخل على ضيافة الملك وحضرت مأدبة العشاء التي أقامها، هذه أشياء عجيبة غريبة، ليس من حقك تحميلي كلام أنا لم أقصده.."

 

ويذكر أن وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، الذي شارك في الجلسة، التقى الجعفري على هامش الاجتماعات، مؤكدا على أن بلاده حريصة على توحيد الصف والموقف العربي، حيث قال في تغريدة له: "شاركت اليوم في اجتماع مجلس وزراء الخارجية العرب وأكدت حرص بلادي على وحدة الموقف العربي لمواجهة التحديات باختلافها".

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص