هكذا أدّب اليمنيون الفنان "حسين الجسمي" وأجبروه على الاعتذار بعد سرقته لحنا يمنيا (فيديو)

هاجم ناشطون يمنيون فنانا إماراتيا بعد قيامه بسرقة لحن يمني ونسبته إلى التراث الإماراتي.

 

وغنّى الفنان حسين الجسمي، لحن "عيني تشوف الخضيرة"، للملحن اليمني، حداد بن حسين الكاف، ونسب اللحن إلى التراث الإماراتي، الأمر الذي أثار حفيظة اليمنيين.

 

بدورها قامت شركة يوتيوب، بحذف الأغنية فورا بعد تلقيها بلاغات بأن اللحن مسروق، الأمر الذي أجبر "الجسمي"، على إعادة نشرها بعد الإشارة إلى ملحنا الأصلي.

 

 

ونشر الجسمي تغريده تتضمن اعتذارا غير مباشرا، بعد نشره للأغنية بدون الإشارة إلى مصدر تلحينها الرسمي، وفي التغريدة قال: "مع وافر الحب والإحترام .. يشرفني أداء الدان الحضرمي الأصيل".

 

وانتقد ناشطون يمنيون ورواد مواقع التواصل هذه الخطوة التي تنم عن استخفاف بالفن والتراث اليمني، سيما أن هذه ليست أول حالة، إذ سبق أن قام فنانون خليجيون بسرقة ألحان ونسبتها إلى تراثهم.

 

وأغنية "عيني تشوف الخضيرة" من الأغاني  العظيمة التي غناها كبار الفنانين اليمنيين، أمثال أبو بكر سالم بلفقيه، وعبد الرحمن الحداد، وهي من ألحان حداد بن حسين الكاف.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص