الأمم المتحدة تكذب بخصوص الحديدة وهذا الدليل (صور)

نقل المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، عن الجنرال مايكل لوليسغارك، قوله إن المظاهر العسكرية اختفت من مينائي رأس عيسى والصليف.

 

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة نقلا عن لوليسغارد، أنه منذ يوم 14 مايو الماضي "لم تلاحظ دوريات المراقبة المنتظمة التي تقوم بها بعثة (أونمها) أي وجود عسكري للحوثيين في الموانئ"، فضلاً عن "ملاحظة أن أمن الموانئ الثلاثة يجري توفيره من قوات خفر السواحل".

 

لكن الواقع على الأرض يكذب ادعاءات "لوليسغارد"، خصوصا أن الحوثيين نشروا قبل أيام صورا تظهر مسلحيهم وهم يرددون شعار الصرخة داخل المينائين.

 

وزار القيادي الحوثي محمد عياش قحيم، المعين من قبل الجماعة، قائما بأعمال محافظ الحديدة، مينائي الصليف ورأس عيسى، وهناك استقبله مسلحو الجماعة وهم يرتدون زيا مدنيا، ويرددون شعار الصرخة التابعة للجماعة الحوثية.

 

لوليسغارد قال إن الحوثيين لا يزالون منتشرين في ميناء الحديدة، وهو ما يفند مزاعم الانسحاب، التي باركتها الأمم المتحدة في وقتٍ سابق.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص